7 مايو، 2010

يااااااا عااالم أنا بحبّ و بتحبّ

ياااااااااااااا عاااااااااالم أنا بحبّ و بتحبّ
اه و الله بحبّ، يااااااااااااااه مفيش كلام أدرى أقوله عشان أفهّم كلّ العالم إنّي بحبّه
مش محتاجه أفهمه هو، عشااااااان هو عارف ده، هو عالم بده
أيوه قلبي إعترف له، و كانت كلّ نبضه فيه بتقولّه بحبّك أوي أوي أوي
مكنتش أعرف أعترفله بلساني عشان عجز على إنّه يقول أي حاجه
بس قلبي مسكتش، أصل إزاي نبضه بينبض بيه و ميقولّوش إنه بيه هو عايش
و كماااااااان عرفت إنّه بيحبّني، حبّه ليا كبييييييير أوي أوي أوي....
شفته في كلّ حاجه في حياتي، شفته في عنيّا و في قلبي و في حياتي كلّها
شفته في الهدايا إلّي هداني، و في الفرحه إلّي إدّاني و في الخير إلّي ملاني
ياااه يا جمااااااعه... جريت عليكم عشان أقولكم، عشان إنتو كمااان هديّة منّه
عايزييييييييييييييين تعرفه أنا بحب ميين؟؟ و مين إلّي بيحبّني
الله، أيوه يا جماعه، الله سبحانه و تعالى، فرحتي بده خلّيتني أجي عليكم
وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ، الحبّ ده نعمه، و حكون أنانيه لو خبّيتها،
إزاي عرفت السرّ؟؟؟ حقولكم:
لما تكون فرحان متخلّيش الفرحه ليك إنت بس، فرّح بيها كلّ حد زعلان فديه نعمه من عنده سبحانه
لمّا بتعيط و تمسح دمعتك و تقول الحمد لله على كلّ شيئ و ترفع إيدك لربّنا و تقوله، يا الله أذكر القول الذي قول: من ترك شيئا لله عوّضه خيرا منه.. قلت الحمد لله و كمّلت بقوّه و ثقه فيه وحده سبحانه و تعالى، ده كمان نعمه من عنده.
لمّا تشوف كلّ حاجه في الدنيا بفرحه، اه و الله فرحه، و تبصّ للسما و تتنفس بعمق و تقول... اااااااااااااه ياااا ربّ والله بحّبك أوي أوي أوي.
والله الفرحه، فرحه فاتت حدووووود الأرض و السماء.. والله حاسّه إنها وصلت لمكان ملهوش حدود. والله مش بهزّر، أنا بتكلّم بجد.
عارفين حاسّه بإيه؟؟ رااااااااااااااحة بااااال، رااااحة بال كبيييييييييييرة قد الدنيا و ما فيها.. راااحة باال بتترجم بحاجه واحده و هي إن قلبي ملياااان حب لربّنا. حب بحب بيه كلّ إلّي حواليّ، حتّى الألم بحبّه عشان هو بلاااء ربّنا بيختبرني فيه.
معايا حق أقول إنّي بحب و بتحبّ؟؟
إستنوّا مدونتي الجديده إن شاء الله... حتكون هديّه من قلبي ليكم
بحبّكم في الله

28 أبريل، 2010

شبه عودة

بسم الله الرحمان الرحيم

إبتعدت كثيرا و ترددت في عودتي هذه المرّة، ليس لأنّي لم أرد ذلك و لكن لأنّ حيرتي كبيرة فيما سيكون مستقبل مدونّتي، أريدها أن تكون مختلفة عمّا كانت عليه. لا أدري كيف ستكون و لكن المهم البدايه و هي أنّي عدت.

وحشتووني بجد و اسفه على تقصيري

14 ديسمبر، 2009

و أنكسر منّي القلم


10 نوفمبر، 2009

سامحني

عايزه أقول سامحني يا أغلى من روحي
أيوه سامحني عشان من حقّك تعاتبني
عايزه أقول ليه عايشه حياتي
و إنت بتتشتم في غيابك
دموعي مش كفايه عشان تعبّر عن حزني
و قلبي لو شلته من مكانه مش حينزف قدّ ما هو بينزف دلوقتي
و أنا مش عارفه عايزه اعمل إيه؟؟
أموت و أرتاح من إلي شايفاه بيتعمل فيك و إلا أعيش مع عذاب حزني عليك
عايزه أقول سامحني يا رسول الله
كلمة سامحني مش كافيه عشان تعبّر عن إحساسي
و دموعي مش حتكون دواء يسكّن ألم جرح قلبي
النهارده إتشتم رسول الله و إحنا ساكتين...كلّ مسلم بيفهم اللغة الإيطاليه سكت...كلّنا مذنبين
اه عايزين نعمل مظاهرات...عايزين نبعت رسالة لرئيس الجمهوريه...عايزين إعتذار رسمي
بس ده حيرجع حق رسول الله علينا؟؟؟؟ حيخلّي الجرح يشفى؟؟؟ حيخلّي العين تمسح الدمع؟؟
معرفش إيه حصلّي بس بجد أنا مش عارفه أعمل إيه؟؟ أصلّي و اصوم و أتبع سنّته صح بس أنا بسأل...هو ده بس؟؟
في زمانه ماتت ناس كتير عشانه...قالتله فداك روحي يا رسول الله و كانت الروح حقّا فداه...بس انا لما أقول كده هل حقّا حدفع حياتي عشانه؟؟؟
معرفش...معرفش...معرفش... الكلّ ساااااكت...الكلّ مش عارف يقول إيه...الكلّ بيقول نووووو كوووومنت...
لو المسلمين متغيروش...مفيش أييييي حد حيتغيّر أو يغيّرنا.... إحنا لاااازم نتعلّم من أخطاء الاخرين...لازم نشوف الغلط فينا إلّي سبناهم يعملوا فينا كده وإلّا الغلط فيهم إلّي مش بيحترمونا
أنا أقول إنه طالما في مسلمين زي إلي بنشوفهم في الشارع فعمرنا محنكون زي ما الرسول عايزنا.... حتقولوا و مين إلي في الشارع دول...أنا حقول كلّنا أدرى و بنعرف بنشوف إيه....
ياااااااااااااااااااااا جماعه الرسول عيّط عشان الأمة إلي حتيجوا بعده... و إحنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ بنعيط على إيه؟؟؟
سااااااااااااااااااااااااامحني يااا رسول الله

4 نوفمبر، 2009

رسالة يؤلمني ألمها.....

بسم الله الرحمان الرحيم:

سمعت منك جملة إستوقفتني: "ليت الزمن يعود يوما"

و أنا أقول لكي:
أليس الزمن هو الدي شهد على حياة عجز قلمي على كتابة أحرف تصفها؟

أليس الزمن هو من جمع بيني و بينكي؟؟؟

أليس الزمن هو من ولٌد خلود حبُ ربما القلب هو الوحيد الدي ترجم معناه في كل دقة من دقات قلوبنا؟

أليس الزمن هو من عشنا أيامه مليئة بأحساسيس عجز الزمن على فكُ مفردتها؟؟؟

أليس الزمن هو من شهد على صفاء قلبينا و نور برق في عينينا؟؟

كان حبُا خالدا له مداق رغد فما كان طلبنا بعد دلك؟؟؟

يا له من زمن قاس و مرير سرق مني جزءا كنت أتنفس من خلاله حبً الحياة؛ زمن سرق من خلال قوانينه و قواعده حياة بنيناها أنا و أنتي

لم أجد مفرًا من سجن حياتي الان و أصبحت أسيرا برتبة جندي يخضع لأوامر هده الحياة....حاربت الظروف معك و كنت على أهبة

الإستعداد في أي لحظة و لكن الان؟؟؟ إستسلمت لأوامر قيُدت حرُيتي التي كانت موجودة داخل سجن حبُك.....

تعالي و أنظري مادا أصبحت حياتي:

ـ أعيش حبُا اخر أقل وصف يمكن أن يصفه أنًه حبُ وهمي

ـ نسيت أني موجود و لي حياة أتمني عيشها و لم أعد أفكر بفكري بل بفكر الاخرين، الان أدرس و بعد مدة سيأتي الزواج و بينها تجدين

رضاء الوالدين ثم؟؟؟؟؟ الموت....... لا تسأليني عن نفسي أرجوكي و لا تبكي إشفاقا عنُي فلم يعد لي حق في حياة لا وجود لكي

فيها....سأعيش في بيت غير ما تمنينا أنا و أنتي... أتدكرينه؟؟؟؟؟ أم نسيته؟؟؟؟ أتدكرين لون الستائر؟؟ و ما كنا نريد أن نضع في أركان بيتنا؟؟؟ مشكلتي أني لم أنسى....مشكلتي أني بنيت بيتك داخل قلبي....مشكلتي أن قلبي هو بيتك و إن طلبت مني أن أهدم البيت فأنتي تطلبين

إعدام قلبي....

الان أقول لكي وداعا و ربُما في يوم من الأيام سأحرق حروفي التي خطُتها دقات قلبي


مع العلم أنها رسالة حقيقية أتتني

25 أكتوبر، 2009

جنازة قلبي




و مات قلبي، و سأسير في جنازته هذا اليوم


مات من تحمّل معي عناء سفر طويل


قرّر أن يرحل دون أن يعود لما كان عليه


قرّر أن لا يعود من يتأوّه لأول اه يسمعها

قرّر أن يغادر هذا العالم مغدورا أحسن من أن يكون غادرا

لاااااا قُتِلَ قلبي.....أجل قُتِل بطعنة في الظهر


بخنجر القريب و ليس البعيد، بخنجر كان يظنّه ريشة ناعمة




قُتِل قلبي و القتلة كانوا ممن ملؤوه من قبل، ملؤوه كذبا مزيّفا


لا تسعفوه أبدا، أتركوووووه بسلام و ليكفي ظلما و تعذيبا فيه

لا تكلّموني عن الحبّ، لا تكلّموني عن الصداقة، لا تكلّموني الصدق






لا تكلّموني عن الإخلاص، لا تكلّموني عن الثقة، لا تكلّموني عن الصراحة

لا تكلّموني عن البراءة، لا تكلّموني عن الكلمة الطيبة بين الأصدقاء


كلّموني عن عكس كلّ ما قلت، عن الغدر و الخيانه، عن الكذب

كلّموني عن الكره و الأنانيه، كلّموني عن الخبث...


أي حياة سيعيشها قلبي وسط زحمة هذه الكراهية؟؟؟

أود أن أشكر قاتلين محترفين، أنتَ و أنتيِ... تليقان أن تكونا معا







17 أكتوبر، 2009

لو مش عايزين نكد بلاش البوست ده....بس لو عايزين تساعدوني إقرؤه

لو أنا في حلم فأنا عايزه أفوق، أيوه....والله تعبت...تعبت أوي أوي.... و بجد أنصح إلي حيقرأ البوست إنه لو مش عايز نكد فبلاش يقرأ البوست ده...
عارفين أنا عايزه إيه دلوقتي؟
أنا عن نفسي مش عارفه، أنا تايهة جدا جدا...مش عايزه أعمل حاجه، لا أكل و لا شرب و لا أخرج و لا أدرس و لا حتّى أنام...في 3 أيام نمت 3 ساعات و أهوه لسّه عايشه...الظروف مش و لا بدّ....النقاب منع في مصر و منع في إيطاليا، الحجاب ممنوع في فرنسا و ممنوع في تونس...و أنا تهت في وسط كلّ ده...المشاكل معنديش، اه والله معنديش مشاكل في حياتي الأسريه و أحمد ربّنا على ده بس مشاكل الناس و الهموم كتمت على نفسي أويييي...العنصريه وصلت لحدّ خطييير جدا هنا في إيطاليا، نظرات مليانه كره و حقد، الكلّ بيبصّوا كأن الواحد نزل من كوكب تاني..عشان كده تهت وبسأل حنوصل لحدّ فين يا ترى؟؟ساعات أو في أغلب الأوقات بحسّ إني مخنوقه أو بالأحرى حد بيخنقني، حد بيحاول يقطع النفس عشان ما أتنفسّش...النهارده كنت راكبه العربيه مع صاحبتي و كانت هيّا سايقه و الساعه تقريبا ثمانيه بالليل و كنّا على الطريق السريع و كانت الشمس بتغيب، و أنا ببص للغروب و الشمس بتختفي بين الجبال و صاحبتي كانت سارحانه و ماخدتش بالها منّي،كنت ببصّ من شباك العربيه و دموعي نزلت من غير صوت و قلبي كان بيتكلّم، لأول مرّه حسّيت إن قلبي بيكلّم ربّنا من غير ما حد يشوش عليه لا وسوسة شيطان و لا حد يقاطع اللحظات ديه....قلت: يا رب هو إيه إلي بيحصل؟؟يا رب أنا واثقه فيك و بسلّمك أمري، يا رب إكتبلي إلّي تراه صالح ليّا...و كانت دموعي لسّه بتنزل، يا رب بابا واحشني أوي،راح و أنا راضيه، مش حقولّك يا رب خدني ليه عشان مش عايزه أشرك بيك بس عايزه أقول إني تعبت، أيوه تعبت و إنت أعلم بما في قلبي من أي حد...و عزّتك تعبت من كلّ إلي بيحصل، عنصريه في البلد إلي متغربه فيها و عنصريه في بلدي و ناس لا ترحم و لا تخلّي الناس في حالها...و منافقين و ناس ترسم الدور على ناس...يا رب عايزه أرتاح.

أنا واثقه في ربنا في كلّ حاجه بتحصل لينا، واثقه إنها إمتحان ربّنا بيختبر صبرنا على البلاء بس يا جماعه حالة الإحباط إلي حسّاها دلوقتي مش عارفه أتخلّص منها إزاي...حتّى الجامعه بقالي أسبوع مرحتش و لا فتحت كتاب و لا قريت حرف من أي حاجه تبع الدراسه...بضحك في وش الناس بس القلب بينزف...إحساسي مش عارفه أوصفه و لا فاهماه...بس الحاجه الوحيده إلي عايزها، هي إني أرتاح...مش حقول أموت عشان حرام بس عايزه أرتاح... عايزه أفضفض و أتكلّم، عايزه أصرّخ و كلّ إلي جوايا يطلع...يا جماعه مش عارفه اعمل إيه....و الله تعباااانه جدا...